الدليل الطبيصحة

ما هي أسباب البول الغامق

هل يبدو البول أكثر قتامة من اللون المعتاد؟ هل تساءلت هل هذا الأمر مقلق؟ يتكون البول من المياه الإضافية والمنتجات التي تمت تصفيتها من قبل الكليتين. عادة، يكون لون البول بين الأصفر الباهت و العنبر اعتمادا على تركيز المواد الغير مرغوب فيها، و يعتمد هذا عادة على كمية السوائل المستهلكة. مجموعة من الأشياء يمكن أن تجعل لون بولك أكثر قتامة، بعضها قد يكون غير ضار، في حين أن البعض الآخر قد يشير إلى قلق طبي خطير :
وفيما يلي نظرة على بعض الحالات التي يمكن أن تغير من لون البول :

1. الجفاف :

يحدث الجفاف عندما يفتقر الجسم إلى السوائل الكافية. مما يجعل محتوى الماء في جسمك منخفضا، التوازن الطبيعي للمعادن في جسدك يكون مزعجا أيضا، وهذا يمكن أن يسبب مشاكل كبيرة. البول الداكن وجفاف الفم، والشعور بالدوار، والتعب، والعطش كلها علامات مبكرة لجفاف الجسم.

الجفاف يمكن أن يحدث عند ممارسة الرياضة لفترات طويلة (تفقد المياه من خلال العرق) أو بسبب أمراض مثل القيء والإسهال.

ما الذي يجب عليك فعله : شرب السوائل مثل الماء وعصير الفواكه يمكن أن يساعدك في هذه المشكلة. محاولة رشف كميات صغيرة على فترات منتظمة.
يمكن أن يصبح الجفاف الشديد مهددا للحياة وينبغي اعتباره حالة طبية طارئة. إذا لم تكن قد قمت بالتبول في الثماني ساعات، أو كنت تشعر بالتعب، والدوار عند الوقوف و وجود نبض ضعيف أو سريع، فهذه كلها علامات تنبئ بالجفاف الشديد. لذلك يرجى الحصول على العناية الطبية الفورية في أقرب الآجال.
لا ينبغي إعطاء الأطفال الصغار الماء فقط عند شعورهم بالعطش لأن هذا يمكن أن يخفف من مستويات المعادن و أن يسبب المشاكل.
2. الأطعمة التي تتناولها :

بعض الأطعمة يمكن أن تغير من لون البول. على سبيل المثال، يمكن للعليق، راوند، والبنجر تحويل لونه إلى الأحمر أو الوردي. راوند، الألوة، والفاصوليا يمكن أن تعطيه اللون البني الداكن في حين أن الجزر والفيتامين C يمكن أن يحوله إلى اللون البرتقالي.

ما الذي يجب عليك فعله : بعض الأطعمة يمكن أن تغير من لون البول، لذلك حاول التوقف عن تناول هذه الأطعمة لمعرفة ما إذا كان لون البول يعود إلى لونه الطبيعي. تغيرات اللون في البول بسبب الطعام مؤقتة وغير مؤذية.
3. الأدوية :

بعض الأدوية مثل بعض المضادات الحيوية أو المسهلات يمكن أن تحول البول إلى اللون البني. يمكن للمكملات الغذائية مثل الفيتامينات B أيضا أن تعطي للبول اللون الأصفر والأخضر.

ما الذي يجب عليك فعله: تحدث مع طبيبك لمعرفة ما إذا كان الدواء الذي تتناوله هو المسؤول عن التغيرات في لون البول. إذا كان التغيير بسبب الدواء، فهذا لا يدعو للقلق.

4. أمراض الكبد :

البيليروبين هو منتج النفايات الأصفر الذي يتم إنتاجه عند تلف خلايا الدم الحمراء القديمة. وهذا ما يعطي للبول لونه الأصفر الشاحب وللبراز لونه البني الداكن. وعادة ما يتم نقل البيليروبين إلى الكبد. بعض أمراض الكبد يمكن أن تؤثر على قدرة الكبد على معالجة البيليروبين التي يمكن أن تفرز أكثر البيليروبين من خلال البول، مما يعطيها لونا أكثر قتامة.

وهنا بعض أمراض الكبد التي يمكن أن تسبب البول الداكن:

التهاب الكبد هو التهاب في الكبد. وعادة ما تسببه الفيروسات ويمكن أن يتخذ شكل التهاب الكبد A، B ، والتهاب الكبد C. الأعراض يمكن أن تشمل الحمى وفقدان الشهية، والقيء، وآلاما في البطن. عموما، البول يصبح داكنا بعد 3-10 أيام.

ما الذي يجب عليك فعله : في بعض الأحيان، التهاب الكبد يمكن أن يشفى من تلقاء نفسه. ويمكن أيضا أن نتعامل معه بالأدوية المضادة للفيروسات. كاللقاحات المتاحة لالتهاب الكبد A والتهاب الكبد B. ومع ذلك، بعض الحالات قد تتطلب عملية لزرع الكبد.

تليف الكبد: وهو عند اختلال وظائف الكبد. وعادة ما يكون المرحلة الأخيرة في أمراض الكبد المزمنة. ومن أسباب هذا المرض نجد تعاطي الكحول أو اضطرابات القناة الصفراوية. تراكم الدهون في الكبد لا ينتج عن تعاطي الكحول وهو المعروف باسم مرض الكبد الدهني غير الكحولي والتهاب الكبد الدهني غير الكحولي وهذا يكون ذات صلة بزيادة الوزن أو وجود التهاب بالكبد. ويمكن أن تشمل بعض الأعراض الأخرى لتليف الكبد التعب، وفقدان الشهية والوزن، والغثيان. كما تزداد الحالة سوءا عند تراكم السوائل في الساقين والبطن، واصفرار الجلد أو العينين الخ..

ما الذي يجب عليك فعله : طبيبك قد يعطيك دواءا لعلاج أعراض مثل تراكم السوائل. وقد ينصحك بعملية لزرع الكبد.

اتباع بعض الإرشادات مثل البقاء على وزن صحي، والحد من مقدار الكحول الذي كنت تشرب، والتوقف عن التدخين يمكن أن يساعد عموما على صحة الكبد.

5. الحصى :

الحصى في المرارة يمكن أن يسبب البول الداكن. لأنه يتكون من الكوليسترول أو البيليروبين وهذا قد لا يسبب أي أعراض أو لن تحتاج إلى أي علاج. لكن في بعض الأحيان الحصى يمكن أن يسد مجرى المرارة أو أن يسبب التهابا في المرارة.

ما الذي يجب عليك فعله : الحصول على نظام غذائي صحي متوازن، تجنب الأطعمة التي تحتوي على الدهون المشبعة يمكن أن يكون مفيدا. قد يوصيك طبيبك بعملية جراحية لإزالة المرارة إذا كانت لديك أعراض حادة. لا تقلق، يمكنك التمتع بحياة طبيعية دون المرارة لأنها ليست جهازا أساسيا.

6. السرطان :

سرطان البنكرياس والمرارة والقناة الصفراوية يمكن أن يسببوا تراكما للبيليروبين، وهذا بدوره قد يؤدي إلى البول الداكن.

ما الذي يجب عليك فعله : الحصص الأولى ستكون عبارة عن اختبارات لكي يحدد الطبيب اذا كان لديك مرض السرطان. وقد ينصحك بالعلاج الكيميائي أو العلاج الإشعاعي.

7. دم في البول :

وجود الدم في البول يمكن أن يجعله غامقا. بعض الاضطرابات الشائعة التي قد تسبب الدم في البول :

عدوى في الكلى أو حصى الكلى . وهذا يعني التهابات الكلى ومن أعراضه ارتفاع في درجة الحرارة والألم في جانب من بطنك بينما حصى الكلى يمكن أن تكون غير مؤلمة أو قد تسبب آلاما في البطن.

غدة البروستات ، والتي يعاني منها عادة كبار السن من الرجال. إذا كان لديك هذا المرض فقد تكون لديك صعوبة في التبول أو قد تحتاج إلى التبول بشكل متكرر.

التهابات المثانة ، والتي تسبب عادة الألم عند التبول.

التهاب الإحليل ، وهو التهاب مجرى البول (الأنبوب الذي ينقل البول إلى خارج الجسم). الأمراض التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي مثل الكلاميديا، والإصابات، والحساسية كلها يمكن أن تسبب الهاب الإحليل.

سرطان المثانة والكلى والبروستات يمكن أن يؤدي إلى الدم في البول. في حين سرطان المثانة يمكن أن يسبب كثرة التبول وكذلك الألم أثناء التبول، يمكن لسرطان الكلى أن يؤدي الى ألم مستمر تحت الأضلاع وكذلك إلى تورم في المعدة. سرطان البروستاتا قد يجعل عملية التبول صعبة.

ما الذي يجب عليك فعله : إذا لاحظت دما في البول، فمن المهم مراجعة الطبيب ومعرفة ما سبب ذلك. في حين أن بعض الظروف مثل التهابات المسالك البولية (التهابات الكلى والمثانة) يمكن علاجها بالمضادات الحيوية، وهي مثل السرطان قد تتطلب العلاج الكيميائي أو العلاج الإشعاعي.

Facebook Comments

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق