الدليل الطبيالرئيسية

6 علامات تشير إلى تمزق طبلة الأذن

طبلة الأذن، والتي تعرف أيضا باسم الغشاء الطبلي، هو نسيج رقيق على شكل مخروط يفصل الأذن الوسطى عن الأذن الخارجية، فهو يهتز عندما تضربه موجات الصوت، ثم تتحول هذه الاهتزازات في الأذن الداخلية إلى نبضات عصبية تسافر إلى الدماغ، مما يتيح لك سماع الأصوات المختلفة. إذا أصيبت طبلة الأذن بثقب، فإنها قد لا تهتز بشكل صحيح. مما قد يؤدي إلى مشاكل في السمع.
وهنا بعض من العلامات التي قد تشير إلى تمزق طبلة الأذن:

1. ألم الأذن :

أول علامة على تمزق طبلة الأذن عموما  هو ألم الأذن. وقد تتراوح شدة الألم من شديد إلى خفيف.

 

2. إفرازات الأذن :

إذا كانت طبلة الأذن مثقوبة، فمن الممكن أن تلاحظ سائلا أصفرا أو أبيضا أو دمويا يخرج من أذنك. في الواقع، المواد القشرية الجافة على وسادة طفلك هو في كثير من الأحيان مؤشر على إصابة طبلة الأذن.

3. الطنين :

الطنين هو من الأعراض المعروفة حيث يسمع الشخص الضوضاء التي ليس لديها أي مصدر خارجي. ويمكن أن تكون هذه الأصوات عالية أو خافتة.

4. فقدان السمع :

إذا تمزقت طبلة الأذن، فقد تواجه فقدانا للسمع. وهذا يمكن أن يكون فقدانا كاملا أو جزئيا. قد تكون لديك مشكلة في متابعة المحادثات أو سماع ما يقال في الأماكن الصاخبة. ولكن الخبر السار هو أن فقدان السمع المرتبط بطبلة الأذن الممزقة يكون مؤقتا بصفة عامة.

 

5. الحكة :

قد تعاني أيضا من الحكة في أذنك إذا حصل ثقب في طبلة الأذن.

 

6. الحمى :

قد تواجه ارتفاع في درجة الحرارة بعد تمزق طبلة الأذن. وقد يكون ذلك مؤشرا على إصابة طبلة الأذن بالعدوى.

ماذا يمكنك أن تفعل حول تمزق طبلة الأذن؟

راجع الطبيب فورا إذا قمت بتمزيق طبلة الأذن. لأن هذا سيساعد على تقييم الحدة، وأيضا سيحد من تلوثها. عموما، ثقب طبلة الأذن يشفي من تلقاء نفسه. لكن في بعض الحالات، قد يوصي طبيبك بالمضادات الحيوية إذا دخلت الملوثات لأذنك أو إذا كانت الإصابة ناجمة عن شيء قذر. قد تكون هناك حاجة لعملية جراحية إذا كانت الإصابة مصحوبة بفقدان السمع الكبير أو الدوار الشديد أو إذا لم تكن هناك نتيجة في فترة شهرين .

Facebook Comments

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق